احلى صبايا

اغاني وفيديوا واشعار قصص خواطر رسومات نصائح ادعية قران صور منوعة


    لم استطع النطق .....

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 183
    تاريخ التسجيل : 18/03/2011
    العمر : 23
    الموقع : المملكة العربية السعودية

    لم استطع النطق .....

    مُساهمة  Admin في السبت مارس 19, 2011 5:36 am

    ذات يوم جلسنا سويا نتناول اطراف الحديث عن كل شي بهذه الحياة
    عن الصداقه ومايتوجب على الصديق من النصح والوقوف بجانب صديقه
    وعن الاخوة ومايجب على الاخوان تجاه بعضهمابالحرص والتالف والتعاون والالفه بينهم
    وعن الام وقلبها الحنون الذي يتسع للكون باكمله بحبه وعطفه وحنانه عن دمعاتها التي تنساب بكل حرارة عندما يمرض احدى او لادها وعن خوفها الشديد عليهم وتوبيخها لهم عن خطاءهم ليس كرها منهم وانما حتى لايتضررو لانهم بعينها صغار وان كبرو
    وعن الاب ومايتعرض له من مشاق ومتاعب ومضايقات لاجل كسب قوته ليحمي اولاده من الفقر ومن الحاجه للناس ويؤمن مستقبلهم ويصرف عليهم ليتعلمو ويؤمن كل واحد منهم مستقبله
    وعن الاخت التي تكتم اسرار اختها وتنصحها وتتابعها وتقف معها في حل مشاكلها
    وعن الاخ الذي لايبتعد كثيرا عن اخوته واخواته بل يقف الى جوارهم ويساعدهم بكل شي مما تتطلبه الحياة

    وعن الجار الذي يجب عليه حفظ حقوق جاره وعدم التجسس عليه او مضايقته بل يقف الى جواره بفرحه وحزنه وجميع مناسباته
    وعن الجد الذي وجوده بين الاسره يعتبر لهم امان وفرحه دائمه لما يرويه لهم عن حياته وعن الفرق بين زمنه وزمن اولاده واحفاده
    ولكن
    ولكن
    ولكن
    عندما وصلنا للحديث عن الحب عن العشق عن الغرام
    توقف نبضي لبرهه ولاح في مخيلتي شريط الذكريات
    تذكرة كل كلمه قالها لي
    وكل حرف كتبه لي
    وكل همسه اسعدني بها وتغلغلت الى قلبي
    وكل حنان استولى به على مشاعري
    وكل عطف احتواني به
    كنت معهم جسدا بلا روح
    كانت روحي عند ذلك الغائب الذي تحول بيني وبينه اسرار غامضه لااعلم ماهي
    ارتعشت يدي وانا امسح دمعتي حاولت الوقوف ولكن قدماي تخونني
    اصابتني قشعريره وكأن البرد ينهش عظامي
    لم استطع النطق الا بدموع اكتفيت بالاشاره بان
    ياقووم اصمتو
    فمعاد الحديث يطربني
    اكتويت الف مره وانا احاول اسكاتهم
    انظر اليهم وهم يستمتعون بالحديث عن من يعشقون
    وانا وحدي لااملك الا دموعي ونبض قلبي الحزين
    لهذا انا الان اكتب بكل اسى والم ولوعه
    وهم لاوجود لهم لانني لم اعد اشعر بهم وكاني بحلم
    تحياتي بقلمي
    ]دموع الامل

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أبريل 22, 2018 10:29 am